رشحنا في دليل مواقع الفراعنة

آخر التعاليق

رووووعه

01/02/2014 على الساعة 06.06:43
من طرف راشد السلمي


كعتمةٍ بالية ٍملقاةٍ على رصيف من ...

22/01/2012 على الساعة 14.54:59
من طرف جبر


جميل جدا ما خطه هذا القلم ...

22/09/2011 على الساعة 05.07:27
من طرف نور عادل


الشاعر الرائع تحياتي على هذه الكلمات ...

24/07/2011 على الساعة 17.54:25
من طرف ميادة


سلام اختي رشا اعجبتني قصيدة خصوصا ...

26/02/2011 على الساعة 19.27:39
من طرف mastafa


يومية

أبريل 2013
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 << <سبتمبر 2017> >>
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930     

إعلان

المتصلون الآن؟

عضو: 0
زائر: 1

الكلمات المحورية.

أمــر بالرحيل بقلم :داليا العفيفى تاريخ النشر لا مجال للرجوع بقلم الشاعر كامل شهوان تاريخ ا لذ بالاله ولا تلذ بسواه بقلم:الحاج لطفي الياسيني أبي أنت ملاك بجسد انسان بقلم الشاعر كامل شهوان مبروك يا مصريين الفوز بالكأس بقلم الشاعر كامل شهوا أحن اليك شعر محمد صافي تاريخ النشر : 2009-12- مصر يا أم الأبطال بقلم الشاعر كامل شهوان. تار أعشق كلماتك يا فنان يا ايها الشاعر كامل شهوان : بق أهداء الى الشاعر القدير كامل شهوان بقلم:عائشة ( بن أنا الواسطي وَالصاروخ مني ينوخ * وَنيص يهيس عَلَى أنا الكادح بقلم:عادل بدر تاريخ النشر : 2009-1 أنت يا وطني الافضل بقلم الشاعر كامل شهوان تار موؤدة/ للشاعرة فاطمة الزهراء فلا تاريخ النشر أطياف عاشق بقلم عيسى شامية تاريخ النشر : 2009 الموت .. خاطره بقلم أحمد بارود تاريخ النشر : الشجاعة مفتاحا للتغيير بقلم:فاطمة الزهراء الزعيم الغضب الساطع آت بقلم : كامل شهوان تاريخ النشر الوطن الحنون . يخاطبون الشعب و يتل القدس راجعة باذن الله بقلم الشاعر كامل شهوان اذا الميت تكلم بقلم أحمد بارود تاريخ النشر : بحبك يا جزائر بقلم الشاعر كامل شهوان تاريخ ال بيرم التونسي الصابر العظيم بقلم: وجيه ندى تار بني أدم بقلم:حازم بلعاوي تاريخ النشر : 2009-1 تقول شهرزاد! للشاعر حسين حرفوش تاريخ النشر : يا لطيف من الصبايا يا لطيف ..الشاعر اللبناني الكبي يا ربي ..شهادة بقلم : رشا حمزة تاريخ النشر : يا سيدةَ المعقول واللامعقول للشاعر حسين حرفوش راح نبقى هون بقلم الشاعر كامل شهوان تاريخ الن صب لنا هالشاي بقلم الشاعر كامل شهوان سيرة قيد الرسالة التاسعه بقلم أحمد بارود تاري صرخة الله اكبر بقلم:سليم شراب تاريخ النشر : 2 عدالة بقلم: حسين الجزار تاريخ النشر : 2010-01 غزة شامخة في عيون الدنيا بقلم:د.نزار بوش تاري فمورست ضده أكبر جريمة ترتكب في الوجود وهي النفي من فى أوضة الكراكيب القديمة بقلم:احمد صلاح محمود في يوم مولد الشاعر كامل شهوان بقلم: الحاج لطفي الي فياجرا اهداء خاص بقلم بشير الراعى تاريخ النشر فهلْ أنتَ منـِّـي وأنت حبيبي؟..شعر: عمر الهباش إماء الله باريها عظيم شعر:محمد شركي تاريخ الن هي بقلم الشاعر كامل شهوان هو القمر للشاعرة:فاطمة الزهراء فلا تاريخ النش إنفجعت على أسوار غزة كل الخنازير الشاعر الأمي العر واحة القلب والروح بقلم:مصلح أبو حسنين تاريخ ا وحدتنا هي قوتنا بقلم الشاعر كامل شهوان تاريخ وينكم يا شرفاء فلسطين ؟ بقلم الشاعر كامل شهوان ضحكتنا فين ؟ بقلم: عبد المالك شكري تاريخ النش قلبي سيصبح بغيرك مشغول بقلم الشاعر كامل شهوان قد تشابهت المدائن الشاعرة سميرة بدران تاريخ ا قصائد قصيرة (هو...هي) بقلم:رشا حمزة تاريخ الن قصائد قصيرة / قصائد محايدة شعر:رامي أبو شهاب كلمات غير محسوبة بقلم خليل حسن تاريخ النشر :

rss رخصة النشر (Syndication)

معاينة المقالات المرسلة في: أبريل 2013

14 أبريل 2013 

ثورة ام مضاجعة بقلم:ميساء ابو غنام

تاريخ النشر : 2013-04-14
ثورة ام مضاجعة بقلم:ميساء ابو غنام
كبر الخط صغر الخط
ثورة ام مضاجعة
ميساء ابو غنام
هي حالة تمتزج بها مفاهيم فضفاضة تخضع لتفسيرات تحقق من خلالها مصالح اناس بعينهم لا تعلم مصدرهم ولا اهدافهم ولا غاياتهم ولا سياستهم،تحت شعار الدين نحلل ونحرم  ونكفر وندمر ونعلن الثورة،غريبة هي الثورات التي  تجعل المرأة ضحية الغرائز الذكورية المقموعة وتعود باسم الدين لنطلق عليها وسام الجهاد.......

سوريا حالة غريبة تعود بنا الى حالة البدائية حين  تطرح  اولوياتها ارضاء غريزة المجاهد بين قوسين  حين يستمد الطاقة من جسد امرأة وينثر حيواناته المنوية على بشار واعوانه لتصبح سوريا حرة ديمقراطية تحت شعار الخلافة التي ستقضي برأي على الرمق الاخير مما بقي من انسانية الانسان.....
هي فعلا حالة غريبة تتداخل فيها القوانين الاخلاقية حينما  تصبح النساء السوريات منبرا للدلع والانوثة بين النكات والواقع المزري،تستغل فيه انسانيتهن بشعار ذكوري،اسأل هؤلاء القابعين خلف الاسوار والحواري والزقاق واكياس الرمل يجاهدون ضد الاسد ونظامه يبحثون عن الاسقاط للنظام الدكتاتوري،بعد مشاهد القتل والدم والقصف ومطاردة شبيحة الاسد ،اتجدون وقتا للمتعة والجنس؟
غريبون انتم،اهو جهاد ضد الاسد ام متعة جنسية مطلقة تجذبون من خلالها الشباب العربي المتعطش للجنس بعد مشاهداته لمواقع الانترنت التي تفتح شهية غرائزه في مجتمعات مكبوتة تعتبر نظرة المرأة من اسفل الخمار مثيرة فما بالك بقدمها او ظهور طرف ساقها والمصيبة الكبرى اردافها ونهديها .
كله تحت شعار الثورة تتحالف معه الانظمة العربية من خلال ابواق شيوخها والناطقين باسم الدين لتحقيق مصالح سياسية،يجب اسقاط الاسد وبالتالي مفاتيحهم نقطة ضعف الشباب العربي المتعطش للجنس وعليه لن يتحقق الهدف الا باستغلال نساء سوريا .....
هذا الاستغلال يدخل ضمن مفاهيم اسمحوا لي ان اذكرها وتتحملها الانظمة الدكتاتورية التي حكمت العالم العربي لما يقارب الاربعون سنة،تخلف ثقافي تبرز عناوينه في اول مطب نقع به لنجد الاسلام عنوانا لكل مفاهيم التغيير.....
هو جيش حر ام اخوان مسلمون ام هم النضة ام حماس،في محصلتهم حركات  متأسلمة استطاعت غزو العقل العربي المتخلف ثقافيا وحضاريا ،عقل بليد يمترس الغباء ليس فطرة وانما واقعا مزريا هو مزيج الفقر والجهل وقلة الحيلة في التغيير،هو عقل تمرس الهزيمة والتبعية وعاش ويعيش تحت مسميات خرافية بعضها مرتبط بارواح غيبية تتجسد في شخص مفتي وشيخ ومجاهد دون حتى حمل ذرة او نواة لتشغيل هذا العقل وربطه بواقع منطقي يعود بالاساس لروح الدين وعقيدته وشريعته.....
فعلا حالة غريبة لم نسمع عنها في التاريخ الاسلامي،لم نسمع عن الجهاد المقترن بالمضاجعة الا اذا اسقط التاريخ حقنا في معرفة هذه المعلومة،لم نسمح عن الفتوحات الاسلامية التي خصصت وقت استراحة المجاهدين بالتناوب على مضاجعة النساء ليستمدوا طاقة الجهاد.....
رفقا بالله،لطالما حذرت من الحركات المتأسلمة  في الهيمنة على الحكم تحت شعار الاسلام،سوريا ليست نموذجا فرديا فمصر مثلا وتحت شعار الدين يكفر  المسيحي والمعارض والمرأة المتبرجة والحركات العلمانية ليجد الاخوان بغض النظر عن حلفائهم بأسماء مختلفة طريقهم نحو السيطرة على الحكم وممارسة اشد اساليب القمع والكبت والاستبداد تحت شعار خلافة اسلامية تحكم باسم الدين......
اي دين هذا الذي يحلل القتل،اي دين هذا الذي يستعمل المرأة اداة حيوانية ووعاء لسكب غرائز ذكورية،ما ابشع هذه الحالة،حكم سياسي  يتحول بقدرة الله من ثورات تبحث عن الكرامة الانسانية والتنمية  والديمقراطية والحرية وحق الانسان في الاختيار وتقرير مصيره الى واقع مزري عنوانه مهبل امرأة من خلاله سننتصر على الكفرة واعداء الدين......
فعلا هي حالة غريبة تتحول دائما المرأة من مشاركة مناصفة للبناء لوعاء مقنع بالسواد يكشف اعضاؤه فقط لممارسة غريزية تقزمها لارداف وانهاد وشفاه وووووووووووو............
ADMIN · شوهد 1461 مرة · 0 تعليق
الفئات: الفئة الأولى
12 أبريل 2013 

تسعة أشهر على "اهل الكهف"بقلم : حمدي فراج

تاريخ النشر : 2013-04-12
تسعة أشهر على "اهل الكهف"بقلم : حمدي فراج
 
تسعة أشهر على "اهل الكهف" 12-4-2013
بقلم : حمدي فراج
انتهت في مصر تسعة أشهر على حكم الاخوان برئاسة محمد مرسي ، ما يوازي ثلاثة أضعاف المئة يوم الاولى من حكم اي زعيم لاقامة منصة لمحاكمة المسيرة ، وفي الغالب تكون المحاكمة عسيرة قائمة على كل شاردة وواردة بما في ذلك الهفوات وزلات اللسان ، فما بالكم بالقضايا المفصلية كالديمقراطية والاقتصاد والحريات والدستور والحرب والحدود .
لا يختلف اثنان على ان مصر اليوم تعيش اوضاعا مأساوية ، تثير في قلوب الناس الذي يحبونها الكثير الكثير من مشاعر الالم والحزن والفجع ، وصلت الى ان يصبح الشعار شبه الناظم على ألسنة ابنائها من مختلف الفئات والطبقات والاحزاب انها "تقع " باللهجة المصرية ، اي تنهار ، مستندين الى ان الوضع الاقتصادي لم يتحسن عما كان عليه الوضع ايام مبارك ، وأن الامن الداخلي اصبح شبه مفقود في شوارعها وان رجل الامن يجد نفسه مضطرا للانسحاب عندما تحدث مشادة بين طرفين بغض النظر عن أسبابها وعن مكون اطرافها ان كانوا موالين ومعارضين ، مسلمين وقبطيين او حتى اخوانيين وسلفيين ، وأن الناس ما زالت تخرج الى الشوارع والميادين ، وان الموت متربص بهم في الكثير من المدن والمناسبات بما في ذلك ملاعب الرياضة وحرمات الكنائس والجامعات وصالات المحاكم ومنابر الاعلام ، فتتفشى سلوكات مخزية تتعلق بالتحرشات ضد البنات وتكاد ترقى الى مستوى الظاهرة ، ولا تجد اليوم من يهب لنجدة فتاة وانقاذها من براثن وحش آدمي ، خوفا من ان يستل هذا الاخير سكينته او مطواه .
جزء اساسي من المشكلة واستعصائها ، ان الحزب الحاكم يكابر باصرار وأنفه وانه في كثير من الاحيان يضع يديه على عينيه ، واحيانا يعتبر ذلك مؤامرات من الخصوم ومن الصحافة المغرضة والمأجورة ، وان تسعة أشهر مدة غير نموذجية لاصدار الاحكام على النجاح او الفشل .
يقول أحد ابرز الشخصيات الفكرية والاعلامية وهو الاستاذ محمد حسنين هيكل في "التسعشهرية" على حكم الاخوان انهم لا يزالون حتى الآن يستعملون المقدس في السياسة ، والاسلام كدين وكدولة غير ممكن ، ببساطة لأن السياسة تتغير والدين لا يتغير . ويسوق هيكل مقتطف لأحد القضاة قوله : «لا تتعب نفسك، نحن الآن فى قطار سريع، لدينا من الحرية التنقل بين غرف الطعام وكبائن النوم والصالون، لكن القطار يأخذنا جميعاً إلى الطريق الذى لا نعرف وجهته، والمشكلة ان القائمين على غرفة القيادة لايعرفون إلى أين نحن ذاهبون . إما أن ينفد الوقود فى أى وقت ، أو يخرج القطار إلى العراء " .
هيكل يشبه الاخوان بأهل الكهف الذين مكثوا فيه 309 سنوات ،
وعندما خرجوا ، لم يعلموا أن الزمن اختلف، و كذلك اللغة و المقاييس والعملة ، يصر الاخوان على أن يتعاملوا بنفس المنطق والطريقة واستمرار "عهد الوشوشة" ، عليهم ان يدركوا باديء ذي بدء ـ يقول هيكل ـ أنه لم يعد هناك كهوف.

ADMIN · شوهد 756 مرة · 0 تعليق
الفئات: الفئة الأولى